أهم المقالات في الشاهد

الإثنين,21 مارس, 2016
عن “الفوضى” في إحتفال النداء بقصر المؤتمرات…إتّهامات تسقط و أخرى مبنيّة للمجهول

الشاهد_شهد الإجتماع الشعبي الذي نظمه حزب حركة نداء تونس أمس الأحد 20 مارس 2016 بمناسبة الذكرى الستين لعيد الإستقلال حدوث أمرين أسالا الكثير من الحبر و فجّرا موجة من الإنتقادات و خاصّة بداية الحديث عن أزمة في القيادة بين رضا بالحاج المنسق العام الوطني للحزب و حافظ قائد السبسي المدير التنفيذي للحزب.

 

التقارير الصحفيّة الصادرة أمس عن مراسلين حاضرين بقصر المؤتمرات بالعاصمة نقلت أن حافظ قائد السبسي قد غادر الإجتماع غاضبا بسبب منحه الكلمة في آخر المطاف بعد أن ألقى رضا بالحاج خطابا مطولا و ذهبت بعض التقارير إلى إتهامه بقطع التيار الكهربائي الذي أدخل الكثير من الفوضى على الإحتفال.

 

القيادي بنداء تونس عبد العزيز القطي ردّ على الأخبار الرائجة بشأن ما حدث من فوضى و جدل أمس بقصر المؤتمرات بالعاصمة بالقول أنّ خروج حافظ قايد السبسي و مجموعة من القيادات ، من الاجتماع كان بصفة وقتيّة عندما انقطع التيار الكهربائي بسبب عطب خارج عن السيطرة، نافيا في هذا السياق أن يكون السبب وراء مغادرة السبسي احتكار رضا بلحاج الكلمة خلال الاجتماع المنعقد اليوم.

 

و بيّن عبد العزيز القطّي أنّ الاجتماع الشعبي لم يجرِ كما تمّت برمجته بفعل انقطاع التيار الكهربائي مشيرا إلى أنّ كلمة حافظ قايد السبسي كانت الأخيرة بعد كلمة فوزي اللومي و هو على علم بترتيب البرنامج مشيرا إلى أنّ الحزب سيعود في الأيّام القادمة إلى سالف نشاطه بتقديم المقترحات في إطار تنسيقيّة الأحزاب و العمل على برنامج الحزب في الانتخابات البلديّة القادمة .



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.