نقابات

الثلاثاء,20 أكتوبر, 2015
عمر الباهي : فائض انتاج الحليب كارثي وعلى الوزارة وقف التوريد

الشاهد _ أكد عمر الباهي عضو المكتب التنفيذي بالاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري مكلف بالانتاج الحيواني ان مشكل وفرة انتاج الحليب الحالية تحصل لاول مرة بعد أن بلغ المخزون 67 مليون لتر من الحليب في فترة لا تعد فترة ذروة.

وقال الباهي في تصريح صحفي ان كارثة تترصد بالقطاع اذا ما تواصل المشكل على ماهو عليه دون تدخل في ايجاد حلول، مشيرا الى أن هناك ثلاث اليات الاولى كحلول مطروحة هي الية الخزن والتي لم تعد تعمل والية التجفيف التي تعمل بصفة بطيئة باعتبار ان مركزيات الحليب تستورد الحليب لصنع الاجبان وكل مشتقات الحليب. أما الآلية الثالثة فهي التصدير وهي آلية صعبة مثلما فسر المتحدث لذلك يرى انه على وزارة التجارة التدخل لإيقاف توريد الحليب المجفف وإعطاء فرصة لوحدات التجفيف للعودة الى العمل.
وتجدر الاشارة الى ان وزارة التجارة قررت السماح بتصدير الحليب بجميع انواعه و»الرايب» و»اللبن»، بصفة استثنائية، دون العمل بالترخيص المسبق، بداية من يوم الثلاثاء الماضي. فيما سجل فائض في العديد من المنتجات الفلاحية على غرار الطماطم والعنب والبيض والحليب مشكلا، وقد كان انتاج الحليب محور العديد من الاحتجاجات في صفوف الفلاحين ومربي الابقار لعدم قدرة المجمعات ووحدات التجفيف على استيعاب الفائض المسجل في انتاجهم، وقد مثل ايضا هذا الاشكال دافعا لانتقاد وزارة التجارة بعدم استباقها لاي مشكل حتى تتلافاه فيما بعد من خلال فتح باب التصدير.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.