سياسة

الإثنين,1 أغسطس, 2016
عمار عمروسية .. هناك 5 وزراء يتنافسون بطريقة لا اخلاقية على رئاسة الحكومة القادمة وستكون أخطر الحكومات في تونس

الشاهد_ قال النائب بمجلس الشعب عن الجبهة الشعبية عمار عمروسية، إن الحكومة القادمة ستكون أخطر الحكومات على تونس، مشيرا إلى أن برنامجها رهن صندوق النقد الدولي والمؤسسات المالية والدول الكبرى.

وأضاف عمروسية في تصريح صحفي اليوم الاثنين 1 أوت 2016، أن رئيس الحكومة القادم سيكون أكثر طوعا لرئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي ولنداء تونس وللأحزاب الحاكمة، مؤكدا أن خياراته ستكون نفسها وأنه سيصرّ على اتباع نفس السياسات، وفق قوله.

وأشار النائب إلى أن سحب الثقة من الحبيب الصيد كان مبنيا على اهداف سياسية ضيقة وللمصالح الشخصية والتسميات، وليس على أساس اختلاف في التوجهات ولا في سياسات الصيد في إدارة دواليب الدولة، مؤكّدا أنّ ما يحصل الآن محاولة لإلهاء الرأي العام و خلط الأوراق و حصر المسألة في فشل رئيس الحكومة الحبيب الصيد.

و اكد عمروسيّة على أن هناك 5 وزراء من حكومة الحبيب الصيد يتنافسون بطريقة غير أخلاقية لشغل منصب رئاسة الحكومة، مشيرا إلى أن بعضهم كان يحيك المؤامرات للصيد حتى قبل سحب الثقة منه.

يذكر أنّ أغلبية أعضاء مجلس نواب الشعب صوتوا مساء السبت 30 جويلية 2016 على عدم تجديد الثقة في حكومة الحبيب الصيد وهو ما أحالها إلى الاستقالة لتصبح حكومة تصريف أعمال.