سياسة

الإثنين,23 نوفمبر, 2015
على موقع التواصل الاجتماعي حالة تراشق بين النائب بشرى بالحاج حميدة والإعلامي سمير الوافي

الشاهد_على خلفية نشر صاحب برنامج لمن يجرؤ فقط لخبر تناولته مجلة سطور لصاحبها فوزي جراد ويتعلق بقبول 8 من اعضاء النداء المستقيلين لرشوة قدرها 150 دينار لكل عضو مقابل الاستقالة ، بشرى بلحاج اتهمت الوافي بالتشويه بينما طالبها الوافي بالعودة الى المجلة لانه لا يعدو ان يكون ناقلا للخبر ودلها على المصدر وصاحبه.

 

تعليق بشرى

الصحافي سمير الوافي معتمدا حملات التشويه الفايسبوكية يتهم ثمانية من مجموعة 32 نواب نداء تونس المستقيلين بقبض 150الف دينار جوابي في كلمتين تونس صغيرة و الناس تعرف شكون يشترى و اشكون يتباع و اشكون يقبض و اشكون يدفع و يشري .و للحديث بقية .

 

 

رد الوافي

السيدة النائبة بشرى بلحاج حميدة ردت في صفحتها على سؤال طرحته في حلقتي حول ما كتبته مجلة سطور عن 150 الف دينار قبضها 8 نواب من النداء مقابل الانشقاق عن الحزب…يعني انا طرحت سؤالا حول مدى صحة ذلك ولماذا لم يكذب اي نائب الخبر المنشور في المجلة…ولم اؤكد الخبر ولم أتهم أحدا…ومن حقي ان اسأل بدون اذن من السيدة بشرى أو غيرها ولا يهمني رأيها في سؤالي…وعليها عوض أن تدعي ان مصادري فايسبوكية لتهميش الخبر أن تفتح مجلة سطور للزميل فوزي جراد وستجد الخبر منشورا ثم ترد على المجلة…عوض ان تخطىء العنوان وترد علي انا الذي نقلت الخبر في شكل سؤال عن صحته وتتجاهل مصدره الحقيقي عمدا….
هذه النائبة ردت بطريقة منحطة لا تليق تدل على عدم تحمل لحرية التعبير وحرية الصحفي في سؤاله…وطبعا التهمة الجاهزة انني منخرط في مؤامرة وحملة وكلام فارغ وسخيف…اذهبي الى المجلة وردي عليها فقد تحداكم مديرها وقال انه متأكد من معلوماته…وتحداكم ان تكذبوه او ترفعوا ضده قضية…هذا هو الصحيح…اما انا فأسأل كما أريد وساطرح المزيد من الاسئلة المزعجة…وان كان في باطن ردك تهديد فانا في انتظار تنفيذه…