أخبار الصحة

الأربعاء,23 مارس, 2016
علاج جديد يتصدى لسرطان البروستاتا ويوقف نشاطه

الشاهد_أعلن باحثون أميركيون أنهم نجحوا في تطوير علاج جديد لـ”سرطان البروستاتا” أظهر فاعلية كبيرة، واصفين النتائج بـ”الواعدة”، في السيطرة على “الأورام الخبيثة”.

 

وفي دراسة نشروها في العدد الأخير من دورية “طب النانو”، أوضح باحثون في كلية الصيدلة، بجامعة جورجيا الأميركية، أن العلاج الجديد يعتمد على “منع نشاط بروتين يسهم في تطور خلايا سرطان البروستاتا”.

 

وأجرى الباحثون تجاربهم على الفئران، وتم تصميم العلاج لإيقاف نشاط بروتين يسمى (PAK-1)، يُسهم في تطور خلايا “سرطان البروستاتا”.

 

وحقن الباحثون العلاج الجديد الذي يسمى (IPA-3) عن طريق الوريد، ووجدوا أن البروتين المسبب لـ”سرطان البروستاتا”، تباطأ بشكل كبير، كما ساعد العلاج على إيقاف تطور “الخلايا السرطانية”.

 

وقالوا: “النتائج الأولية، تشير إلى أن العلاج الجديد واعد في السيطرة على خلايا سرطان البروستاتا، وقد يكون قابلا للتطبيق على البشر، لكن المسألة تحتاج إلى الكثير من العمل، قبل إجراء تجارب إكلينيكية على البشر، لرصد الآثار الجانبية للعلاج”.

 

ووفقا للمراكز الأميركية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، فإن “سرطان البروستاتا”، أكثر أنواع السرطانات، غير “سرطان الجلد”، شيوعًا بين الرجال في الولايات المتحدة.

 

وبحسب إحصائيات منظمة الصحة العالمية، فإن “سرطان البروستاتا”، يعد ثاني أكثر السرطانات انتشارا بين الرجال بعد “سرطان الرئة”، على مستوى العالم، إذ أصاب أكثر من مليون شخص في العالم عام 2012 وحده، كما توفي أكثر 307 آلاف شخص بالمرض.