سياسة

الجمعة,24 يوليو, 2015
عصام الشابي: قانون المصالحة ولد ميتا و ندعو إلى التعجيل بسحبه

الشاهد_أكد اليوم الجمعة، القيادي في الحزب الجمهوري عصام الشابي، رفض المكتب التنفيذي للحزب لمشروع القانون الذي قدمه رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي حول المصالحة الوطنية في المجال الاقتصادي والمالي باعتبارها تخرج عن التوافق الوطني العريض بخصوص مسار العدالة الانتقالية الذي تم تضمينه في الأحكام الانتقالية للدستور.

وأضاف الشابي في تصريح إذاعي أن الحزب أكد تمسكه بمسار العدالة الانتقالية ودعمه لهيئة الحقيقة والكرامة، معتبرا أن مشروع قانون المصالحة يؤدي للإفلات من العقاب ويغطي على منظومة الفساد التي نهبت المال العام في حكم الاستبداد.

كما دعا الحزب إلى ضرورة التعجيل بسحب المشروع الذي اعتبره “وُلد ميّتا”.

ومن جهة أخرى، عبر عن رفضه وإدانته لاتخاذ تونس منطلقا للإساءة للجزائر على خلفية تصريحات الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي.