سياسة

الخميس,31 ديسمبر, 2015
عدنان منصر ينتقد سياسة الحكومة في مواجهة الإرهاب ويصفها بـ”البدائية”

الشاهد_أكّد الأمين العام لحزب حراك تونس الإرادة عدنان منصر أنه لا معنى للأمن دون حقوق انسان.

 

وأضاف في السياق ذاته : “نحن ندافع عن مبدأ الدولة المنيعة والعادلة٬ إذا كانت منيعة دون عدل فما الجدوى من كل التضحيات التي تطلب من التونسيين”.

 

واوضح ان “القانون يجب أن يكون هو الفيصل دائما٬ واحترام القوانين والدستور هو الذي يمكن من معرفة الفارق بين الإرهاب والدول التي تحترم نفسها”.

 

واعتبر منصر ان “الطريقة التي تواجه بها الحكومة الإرهاب طريقة بدائية ستغذي الإرهاب ولن تقضي عليه”٬ مضيفا: “هذه الظاهرة أكثر تعقيدا ولا يمكن أن يقضى عليها بمجرد إجراءات أمنية. نحن نساند مجهودات الأمن والجيش٬ ولكن عندما تحترم الدستور والقوانين٬ لأنها حينئذ فقط تنجح في تكوين حاضنة تساعد الدولة على مواجهة شاملة لهذه الظاهرة وتحرم الإرهاب من تكوين حاضنته. رجل الأمن يحتاج إلى أن يكون مثالا للمواطن٬ ولا يمكن أن يكون مثالا إلا إذا أقنع المواطن بأنه يحميه ولا يشكل تهديدا على حرياته وحقوقه الدستورية. الطريق طويل وشاق هنا أيضا٬ ولكن هذا هو الطريق الوحيد الآمن.”



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.