سياسة

الأربعاء,5 أغسطس, 2015
“عتيد”: وزارة الداخلية هي من صاغت مشروع قانون الإنتخابات البلدية و إجراءها في 2016 مستحيل

الشاهد_كشف اليوم معز البوراوي رئيس جمعية عتيد أن الإدارة العامة للجماعات المحلية بوزارة الداخلية هي من صاغت مشروع القانون الانتخابي الحالي للنيابات الخصوصية و المجالس الجهوية والمحلية ليمر للمصادقة من قبل نواب مجلس الشعب في المرحلة القادمة معتبرا إياه أمرا خطيرا .

واستنكر البوراوي صمت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات على مشروع القانون الانتخابي و قرار تحديد إجراء الانتخابات البلدية مطلع عام 2016.

في سياق متصل قال رئيس جمعية عتيد إن إجراء الانتخابات البلدية في 2016 أمر مستحيل لغياب أرضية تشريعية قانونية جديدة، مضيفا أنه في حال اجرائها في 2016 ستكون صورية يشوبها التزوير والتلاعب من قبل بعض الأحزاب.

يذكر أن تنسيقية الائتلاف الحاكم أعلنت في وقت سابق اتفاقها على إجراء الانتخابات البلدية مطلع 2016 .