سياسة

الإثنين,13 يونيو, 2016
عبد الرؤوف العيادي .. مبادرة السبسي تمهّد لانقلاب على الوضع السياسي القائم

 الشاهد_ رأى رئيس الهيئة التأسيسة لحركة “وفاء” عبد الرؤوف العيادي، أن “مبادرة الرئيس الباجي قايد السبسي بتشكيل حكومة وحدة وطنية، غامضة وتفتح البلاد على سيناريوهات متعددة بما فيها الانقلاب على الوضع السياسي القائم”.

ووصف العيادي في حديث مع “قدس برس”، الدعوة لحكومة وحدة وطنية بأنها “عنف رسمي”، وقال: “من المحتمل أن تكون الدعوة إلى حكومة وحدة وطنية جزءا من خطة انقلابية، والهدف من هذه الخطة ضبط الأوضاع داخليا وإقليميا، وهناك سبيلان إما العنف الشعبي أو العنف الرسمي، وحكومة الوحدة الوطنية هي من الصنف الثاني”.

ورأى العيادي “أن الوضع السياسي في تونس ليس مرتبطا فقط بالتخلص من مشاركة الإسلاميين في الحكم داخليا، وإنما أيضا بالوضع في ليبيا، وإيجاد طرف تونسي قادر على القيام بدور في هذا السياق”، على حد تعبيره

(القدس برس )