عالمي عربي

الخميس,28 يناير, 2016
عباس يدعو مجلس الأمن لإدانة الاستيطان وحماية الشعب الفلسطيني

الشاهد_دعا الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أمس الاربعاء ، مجلس الأمن الدولي إلى استصدار قرار جديد يدين الاستيطان، ويوفر الحماية الدولية للشعب الفلسطيني، مؤكدا أن أن الشعب الفلسطيني سيبقى صامدا وصابرا ولن يخرج من بلده، وأن الشرط الأساسي للسلام وإنجاز الحل السياسي الدائم هو في استعادة الفلسطينيين لأرضهم على حدود عام 1967، والتجاوب مع الشرعية الدولية التي تقول بحل الدولتين .

 

وقال عباس إن “الفلسطينيين راغبون في بدء المفاوضات والتوصل إلى السلام، بشرط أن ينفذ أكثر من 20 اتفاقا تم التوقيع عليها منذ أوسلو إلى الآن، وأن تبادر إسرائيل إلى إطلاق سراح الدفعة الرابعة من أسرى ما قبل أوسلو، الذين تم الاتفاق على إطلاق سراحهم”.

 

وأشار الرئيس الفلسطيني ان الحكومة الإسرائيلية الحالية برئاسة بنيامين نتنياهو، التي تضم سبعة مستوطنين لا تريد السلام ولا تطبيق الاتفاقيات الموقعة مع الفلسطينيين، وثمة قناعة بأن الحكومة الإسرائيلية لن تتوقف إطلاقا عن الاستيطان، ولها أكثر من نصف مليون مستوطن في الأراضي الفلسطينية.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.