سياسة

الأربعاء,18 نوفمبر, 2015
ظافر ناجي: “أغنية حرّية التعبير” ستتكرّر كثيرًا ، و لا نيّة للحكومة في مصادرة حرية الإعلام

الشاهد_على خلفية نشر صور بشعة للشهيد مبروك السلطاني ، قال المستشار الإعلامي لرئيس الحكومة ظافر ناجي إن قرار وزارة العدل بإجراء تتبعات قضائية وفق مقتضيات قانون مكافحة الإرهاب لا يستهدف النيل من حرية الصحافة والصحفيين بل ان هدفه الكشف عن المتورطين في نشر هذه الصور سواء كانوا من الصحفيين أو غيرهم.

و أردف ناجي في تصريح صحفي اليوم الأربعاء 18 نوفمبر 2015 أنه لا وجود لحملة ممنهجة ضد الإعلام وحرية الصحافة مثلما تدعي بعض الأطراف و أنه لا نيّة للحكومة في استهداف وسائل الإعلام ، وفق تعبيره ، معتبرا أن ما يتم ترويجه حول وجود حملة ممنهجة من الحكومة أصبح أمرا لا يطاق.

و أشار المستشار الإعلامي في الصدد ذاته إلى أن من له ثقة في القضاء يجب أن ينتظر ما ستقوله العدالة التي تعتبر الكفيلة بإثبات ان كان الأمر يتعلق بخطأ مهني أم لا.

وقال المستشار الإعلامي إن ما عبّر عنه بـ “أغنية حرية التعبير” ستتكرر كثيرا رغم أن الحكومة لم ولن تكون لها أي خطة لوقفها ، متابعا أنه لا مجال لمصادرة حرية التعبير من الإعلاميين بعد أن افتكّوها بأنفسهم ، وفق تعبيره .