عالمي دولي

الإثنين,18 يوليو, 2016
صورة تظهر أحد كبار الإنقلابيين بقاعدة إنجرليك مع وزير الدفاع الأمريكي

الشاهد_ أظهرت صورة متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي، أحد كبار الانقلابيين قائد قاعدة إنجرليك الجوية في صورة مع وزير الدفاع الأمريكي.

وقال وزير العمل التركي سليمان سويلو  في وقت سابق أمس السبت، بحسب ما نقلت عنه وسائل إعلام تركية، إن الولايات المتحدة تقف خلف المحاولة الانقلابية في تركيا.

وبحسب وسائل الإعلام فإن العديد من المسؤولين الأتراك اتهموا الإدارة الأمريكية تصريحا أو تلميحا بأنها كانت في الواقع تأمل نجاح الانقلاب، وهي اتهامات رفضها وزير الخارجية الأمريكي جون كيري رفضا باتا وبغضب.

وكانت مصادر مطلعة من داخل تركيا قد أكدت أن قائد منطقة هاتاي العسكرية الذي سلم نفسه للمخابرات التركية في “كيليس”، وتم نقله على عجل إلى إسطنبول منذ الساعات الأولى للانقلاب، قد قال في التحقيقات: إن الانقلاب كان يعد له منذ اثني عشر أسبوعاً بتوجيه من قاعدة إنجرليك بحضور ضباط أمريكيين جاؤوا خصيصاً من واشنطن لهذه المهمة.

وقالت المصادر: إن سبب اتصال هذا الضابط التركي بالمخابرات وتسليم نفسه لهم هو أن قائد القاعدة في إنجرليك كان قد وعدهم في حال فشل الانقلاب بأن يستقبلهم في القاعدة ومن ثم ينقلهم سراً إلى أمريكا مع عائلاتهم على أن يأتوا للقاعدة بثياب مدنية.

وعندما حاول هذا الضابط الهروب مع عائلته نحو إنجرليك رفض الحرس إدخاله إلى القاعدة رغم كل المحاولات، مما دفعه إلى تسليم نفسه للمخابرات التركية على أمل تخيف العقوبات عنه.

يذكر أن وزير الخارجية التركي، مولود جاوش أوغلو، أعلن أن عددا من العسكريين الأتراك المرابطين في قاعدة إنجرليك الجوية التابعة للناتو متورطون في محاولة الانقلاب على السلطة بتركيا.

وقال جاوش أوغلو، في تصريحات أدلى بها، أمس السبت، إن القوات الموالية للحكومة أنجزت عملية تطهير القاعدة من المشاركين في محاولة الانقلاب العسكري.