عالمي دولي

الإثنين,8 يونيو, 2015
صحيفة عبرية: دولة قطر وراء مقاطعة شركة “أورانج” لإسرائيل

الشاهد_قالت صحيفة “إسرائيل اليوم” إن السبب في مقاطعة شركة “أورانج” الفرنسية للاتصالات للكيان الصهيوني ، يعود إلى تعميق العلاقات التجارية بين شركة “أورانج” الأم – فرانس تلكوم – وقطر، بوساطة الشيخ فهد بن غانم آل ثاني.

وقالت الصحيفة الصادرة الأحد، إن الشركة عمقت علاقاتها في العالم العربية بتوقيع عقود بمبلغ ثلاثة مليارات دولار في السنة الأخيرة، في كل من المغرب وتونس والعراق والسعودية، مشيرة إلى أن قرار “أورانج” الأخير يعود لضغوط عربية لا سيما من قطر.

وكان مدير عام الشركة الأم “فرانس تلكوم”، ستيفان ريتشارد، نفى أن يكون قرار الخروج من السوق الصهيونية قد جاء لأسباب سياسية، مؤكدا على أن الموضوع تجاري بحت وأن أقواله فهمت بشكل خاطئ.

واستنكر بنيامين نتنياهو تصريحات مدير عام الشركة، مطالبا فرنسا بالتنكر لتصريحاته لكون ربع أسهم الشركة ملكا للحكومة الفرنسية.

وأرسلت الحكومة الصهيونية احتجاجا رسميا، للرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، ولوزارتي الخارجية والاقتصاد الفرنسيتين، على إعلان مدير عام شركة “أورانج”، اعتزامه وقف نشاطات شركته في الكيان ، عقب دعوات وجهت لشركته وللحكومة الفرنسية التي تمتلك ربع أسهم الشركة، من قبل منظمات فرنسية لحقوق الإنسان، لوقف الاتفاق مع شركة “بارنتر” الإسرائيلية، على خلفية استمرار إسرائيل بنشاطها الاستيطاني في الضفة الغربية.