الرئيسية الأولى - فن

الخميس,17 سبتمبر, 2015
شيخ طاعن يقدم على عملية اغتصاب بشعة ..

الشاهد _ الاغتصاب لعل اشمل عبارة للاغتصاب هي “أخذ الشيء عنوة و بالإكراه” ، اذْ لا ينحصر الاغتصاب في المعاشرة الجنسية باستعمال القوة مع امتناع الطرف المقابل ، بل هو اشمل من ذلك بكثير ، وينطلق مفهوم الاغتصاب من مغتصَب و مغتصِب ، ليتوسع الى مغتصبات ، فالتسلط على السلطة بالقوة يعتبر أشنع حالات الاغتصاب ، نفس الامر ينسحب على اغتصاب الارض والمال بل وحتى مصادرة الحرية يعتبر نوعا من الاغتصاب ، أيضا يعتبر تشغيل الأطفال اغتصابا لطفولتهم ..والى ذلك من انواع الاغتصاب المتشعبة.


ولا يخرج السطو على المنابر باستعمال قوة القانون المسلح عن دائرة الاغتصاب ، بل هو أبشع أنواعه وأشنع تجلياته ، فالذي يحرم المصلين من امامهم ويسطو على حريتهم ويصادر منابر المساجد لصالح اجندات عبثية متعفنة ، لا يمكن الا ان يكون احد اخطر المغتصبين ، خاصة اذا كان بصدد تنفيذ أجندة غيره ، وبالأخص اذا توغل في عتبة الشيخوخة وشارف على أرذل العمر ، ثم اطلق اوامره باغتصاب منابر محمد صلى الله عليه وسلم ، وحرضته شيخوخته على انتهاك حق المصلين واغتصابه ، وهو الذي لا يستطيع اغتصاب عصفورة لعجز أصابه في جميع ادوات الاغتصاب التقليدية ، ولم يبق له الا القوادة، ليقوم بتفعيلها ثم يغتصب بها المنبر ويهين المسجد .

 

نصرالدين السويلمي