عالمي دولي

الثلاثاء,22 مارس, 2016
شجار باللغة العربية وإطلاق رصاص قبيل إنفجارات مطار بروكسال

الشاهد _ قال شهود عيان إنهم سمعوا شجارا باللغة العربية وإطلاق رصاص وذلك قبل وقوع الانفجارين في مطار بروكسل في العاصمة البلجيكية والذي أسفر عن مقتل ما لا يقل عن11 شخصاً وجرح 30 آخرين، بحسب تقارير أوردتها وسائل إعلام بلجيكية.

وقد قامت السلطات البلجيكية، بإغلاق المطار وأوقفت جميع الرحلات من وإلى المطار، كما علقت جميع خدمات القطارات إلى المطار وقطعت جميع الطرق المؤدية إليه، فيما عمدت إلى إخلاء المطار من المسافرين، وفق ما أفادت وسائل إعلام محلية.

وأفادت التلفزيون البلجيكي أنه قد تم العثور على ثلاثة أحزمة ناسفة في مطار بروكسل، فيما أعلنت الحكومة عن اجتماع طارئ اليوم على إثر الحادث التفجيري حسبما أفادت وسائل الإعلام البلجيكية.
وتضاربت الأنباء حول مكان وقوع الأنفجارين داخل المطار، حيث ذُكر أنه وقع في بهو ومدرج الطائرات، قبل ان يذكر أنه وقع في صالة المغادرة، وقرب مكتب خطوط شركة أميركان إيرلاينز.
ونقلت وكالات الأنباء، أن إخلاء مطار بروكسل جاء بعد وقوع إصابات بانفجارين في صالة المغادرة، وذلك بعد أنباء عن أن الانفجارين وقعا في بهو ومدرج طائرات المطار.
وحسب موقع صحيفة “لا ليبر” البلجيكية، فإن أحد الموجودين بعين المكان أكد سماع دوي انفجار وتصاعد الدخان، قبل أن يتوجه المسافرون مذعورين إلى مخرج المطار. وبعد ذلك سمع الشاهد انفجارا ثانيا.
وأفاد رئيس منطقة العاصمة بروكسل رودي فيرفروت بتفعيل مخطط الطوارئ، وذلك في حديث مع محطة “آر تي أل” البلجيكية. كما تم توقيف خطوط نقل السكك الحديدية المؤدية إلى المطار.