عالمي دولي

الثلاثاء,3 مايو, 2016
سوريا: فرنسا وبريطانيا تدعوان لاجتماع عاجل لمجلس الأمن لبحث الوضع بحلب

الشاهد_دعت كل من فرنسا وبريطانيا إلى عقد اجتماع عاجل لمجلس الأمن لبحث الوضع في حلب، ووصفها السفير الفرنسي في الأمم المتحدة المدينة بـ”الشهيدة”، فيما اعتبر نظيره البريطاني أن “حلب تحترق”، مشيرا إلى أنها قضية “تعد أولوية رئيسية”.

دعت فرنسا وبريطانيا إلى عقد اجتماع عاجل لمجلس الأمن الدولي لبحث الوضع في مدينة حلب السورية، بحسب ما أفاد سفيرا البلدين في الأمم المتحدة الثلاثاء.

ووصف السفير الفرنسي في الأمم المتحدة فرنسوا دولاتر حلب بأنها “مركز لمقاومة” الرئيس السوري بشار الأسد، مؤكدا أن المدينة “الشهيدة تتعرض لقصف مستمر منذ 2012”.

ويتوقع أن يعقد الاجتماع خلال الأيام المقبلة.

وقال السفير البريطاني ماثيو رايكروفت إن “حلب تحترق، ومن المهم أن نركز اهتمامنا على هذه القضية التي تعد أولوية رئيسية”.

وجاءت هذه الدعوة بعد أن صرح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو أنه يتم حاليا بذل جهود للاتفاق على وقف القتال في حلب “خلال الساعات المقبلة”.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.