عالمي عربي

السبت,29 أغسطس, 2015
سوريا: انهيار الهدنة بين الثوار ومليشيات الأسد في ثلاث مناطق

الشاهد_انهار الاتفاق الذي تم بين الثوار السوريين من جهة ونظام الأسد والمليشيات الموالية له من جهة أخرى, في ثلاث مناطق بسوريا.

وكان وقف إطلاق النار بدأ سريانه في مدينة الزبداني وقريتي كفريا والفوعة يوم الخميس.

 

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان ومقره لندن إنه جرى تمديد وقف إطلاق النار في وقت متأخر من مساء أمس الجمعة ولكنه انهار بحلول الصباح.

 

واستؤنف قصف مدينة الزبداني الواقعة بالقرب من الحدود اللبنانية وبلدتي كفريا والعوفة في محافظة إدلب في الشمال.

 

وتشهد الزبداني قصفا عنيفا من قوت الأسد واشتباكات عنيفة بين نظام الأسد والميليشيات المساندة له من جهة والثوار من جهة أخرى.

 

واستهدفت فصائل الثوار بلدتي كفريا والفوعة اللتين يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية بعشرات القذائف.

 

ودخل اتفاق وقف إطلاق النار بين المسلحين من جهة وقوات النظام وحزب الله من جهة أخرى في الزبداني وكفريا والفوعة حيز التنفيذ يوم الخميس صباحا، وعَمَّر لمدة 48 ساعة.