سياسة

السبت,21 نوفمبر, 2015
سمير بن عمر يوضح كيف تمكنت عائلة نسيم الحفصي من إقناع ابنها بتسليم نفسه

الشاهد_أكد القيادي بحزب المؤتمر من اجل الجمهورية المحامي سمير بن عمر، في تصريح صحفي اليوم السبت 21 نوفمبر 2015، أن موكله المتهم بمحاولة تفجير نفسه بشارع الحبيب بورقيبة نسيم الحفصي لم يتم إلقاء القبض عليه بل سلّم نفسه بشكل إرادي للجهات الامنية المختصة.

 

 

وأوضح أن الحفصي كان متوجسا بان يتم تعذيبه في حال وقع بين أيدي الوحدات الامنية بعدما صدر في حقه منشور تفتيش من قبل وزارة الداخلية ولذلك اختفى عن الأنظار إلا أنه تم إقناعه من طرف عائلته بتسليم نفسه مادام مقتنعا من براءته من التهم الموجهة إليه، وفق تعبيره.

 

 

هذا وأشار المحامي إلى أن المتهم، المحتفظ به حاليا لدى الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب بالقرجاني، صُدم بما نُشر حوله من “أساطير وقصص واهية” بمجرد أن خطيبته أوقفت في قضية تتعلق بالارهاب.

 

 

يُذكر أن وزارة الداخلية أفادت، في بلاغ لها اليوم، أن الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب بالقرجاني تمكنت ليلة أمس 20 نوفمبر 2015 بجهة الفحص من إلقاء القبض على العنصر الإرهابي الذي كان محل تفتيش، والذي بسببه تمّ اتخاذ اجراءات الأهبة الأمنية بالعاصمة والجهات المحيطة في اليومين الماضيين. وقد أذنت النيابة العمومية بالاحتفاظ به لمواصلة الأبحاث معه.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.