أهم المقالات في الشاهد

الإثنين,1 فبراير, 2016
سمير بالطيب “محاميا” للجبهة الشعبيّة

الشاهد_في لقاء له خلال جولته الخليجيّة مع رؤساء تحرير الصحف البحرينيّة تعرّض رئيس الجمهوريّة الباجي قائد السبسي إلى عدّة مواضيع بينها العلاقات التونسية الخليجيّة و الإسلام السياسي و الأزمة الإجتماعيّة و الإقتصادية التي تمر بها البلاد خاصة في ظلّ الإحتجاجات الإجتماعية الأخيرة و لكنّ أبرز ما أثار الجدل في تصريحاته إتّهامه لليسار المتطرّف بمحاولات زعزعة الإستقرار في البلاد.

 

رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي قد تعرض لانتقادات واسعة بسبب حديثه عن اليسار المتطرّف و على وجه الخصوص من قبل مختلف تعبيرات الطيف اليساري التي إعتبرت نفسها مستهدفة من طرفه و على رأسها الجبهة الشعبية التي سارع مجلس أمناءها إلى إصدار بيان في الغرض إعتبرت فيها ما صدر عن رئيس الجمهوريّة إتّهاما صارخا لها لا سند له أما الأمين العام لحزب المسار سمير بالطيب فقد إعتبر ان رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي وقع في نفس الخطأ الذي وقع فيه الرئيس السابق المنصف المرزوقي وهو الحديث عن المشاكل الوطنية في وسائل إعلام أجنبية و أضاف عقب اجتماع للحزب في جربة امس الأحد 31 جانفي أن السبسي كان عليه انتقاد من يعتقد انهم ضد المصلحة الوطنية داخل تونس وليس خارجها.

 

سمير بالطيب تابع بالقول “نعتقد ان الجبهة الشعبية التي وصفت بانها اليسار المتطرف تقوم بدورها دون عنف ووفق القانون” و هي نفس التصريحات الصادرة عن الجبهة الشعبية التي إعتبرت أن الحكومة قد فشلت في إدارة الملف الإقتصادي و الإجتماعي و تقديم حلول عاجلة لأزمة البطالة على وجه الخصوص.