سياسة

الثلاثاء,19 يوليو, 2016
سمير الطيب: رئيس حكومة الوحدة الوطنية يجب أن يكون مستقلا و يجب تحييد وزارات السيادة

الشاهد_ رفض الأمين العام لحزب المسار الديمقراطي الاجتماعي سمير الطيب اليوم الاثنين 18 جويلية 2016 أن يكون رئيس الحكومة المقبل سياسيا متحزبا، قائلا إنّ الشخصية التي ستخلف الصيد يجب أن تتحلى بالشجاعة الكافية للقيام بعملها وأن تختار كامل أعضاء الحكومة بمفردها ودون تدخل أي حزب.

وأضاف الطيب، في تصريح صحفي، أنّ مفهوم حكومة وحدة وطنية يقتضي أن يكون رئيسها مستقلا، مشيرا إلى ضرورة تحييد بعض وزارات السيادة أيضا.

كما قال إنّ المتفق عليه هو أن يتم الإعلان عن إسم الرئيس القادم يوم 25 جويلية القادم.

وأكّد الطيب أنّ حزب المسار لديه قائمة بشخصيات سياسية مستقلة سيقترحها لحلافة الصيد.