أحداث سياسية رئيسية

السبت,16 يناير, 2016
سليم الرياحي طلب منّا الإنضمام لكتلة نداء تونس “و إلي ما عجبوش يروّح” فإستقلت

الشاهد_قال عضو مجلس نواب الشعب المستقيل من كتلة الاتحاد الوطني يوسف الجويني أنه تم أمس اجتماع بكتلة الحزب ترأسه سليم الرياحي الذي أثار من جديد موضوع الانضمام لحركة نداء تونس.

 

 

وأضاف الجويني في تصريح خص به الشاهد أن ذلك أثار حفيظته خاصة أنه تم انتخابه من طرف مساندي الاتحاد الوطني الحر ومحبيه، مشيرا إلى أنه تطرق إلى الركود التي يمر بها الحزب على غرار المكاتب المحلية والجهورية المغلقة بالاضافة إلى عدم استخلاص أجور العاملين بها، فرد عليه سليم الرياحي “الي ما عجبوش ينجم يغادر الحزب”.

 

 

وأكد الجويني أنه على هذا الاساس قدم استقالته من كتلة الاتحاد الوطني مشيرا إلى أنه لن ينضم إلى أي كتلة وسيبقى مستقلا.