سياسة

الأربعاء,3 أغسطس, 2016
سليم الرياحي..الحكومة القادمة لن تكون مبنية على وزن الاحزاب في البرلمان

الشاهد_ اعتبر رئيس الحزب الوطني الحر سليم الرياحي أنّ تكليف يوسف الشاهد رئيسا للحكومة تصحيح للمسار وتشبيب للدولة.

و اضاف الرياحي قائلا ”نحن نبارك تعيين يوسف الشاهد لأنه من الجيل الذي من المفروض أن يتسلم مشعل السلطة”، مشيرا إلى أنّه من غير الضروري أن يكون الوطني الحر ممثلا في الحكومة القادمة.

وأضاف قائلا ”عندما قبلنا باتفاق قرطاج قبلنا بمبدأ أنّه لا محاصصة حزبية في تشكيل حكومة الوحدة الوطنية بمعنى أنّ الأحزاب لن تقدم شروطا وأنّ الحكومة القادمة لن تكون حكومة ترضيات أو مجاملة وتركيبتها لن تكون مبنية على وزن الاحزاب في البرلمان”.

وقال إنّ حزبه سيقبل من أجل مصلحة تونس التنازل عن حجمه الطبيعي ووزنه في المشهد السياسي التونسي، وفق تصريحه، مضيفا ”لا نرضى بهدايا بل يجب أن يكون وجودنا فاعل. ”

وأكّد الرياحي أنّ حزبه لن يطلب وزارات بل سيشارك في مشاورات تركيبة الحكومة وسيستمع ويتفاعل، رغم ما يزخر به الحزب من كفاءات في جميع المجالات.