فن

الخميس,30 يونيو, 2016
سكوتي مور.. وفاة “عازف ألفيس بريسلي” الأول

الشاهد_ توفي سكوتي مور، عازف غيتار رائد في موسيقى الروك، الثلاثاء، عن عمر يناهز 84 عاما.
وقالت صحيفة “ممفيس كومرشيال” إن مور، الذي عزف أغنيات ألبوم بريسلي الأول، توفي في ناشفيل بعد عدة أشهر ساءت خلالها صحته.

وكان مور عضوا في الفرقة الأصلية لبريسلي، ودعمه في صعوده للنجومية.

وقال مات روس سبرانج، وهو مهندس في “صن أستوديو” في ممفيس على حسابه في موقع إنستغرام “فقدنا اليوم واحدا من أفضل الناس الذين قابلتهم. عازف الغيتار الذي غير العالم وبالأخص عالمي”.

وقالت مجلة “رولينغ ستونز” إن المنتج الشهير سام فيليبس اختار مور، الذي ولد في جادسن بولاية تنيسي، وبدأ عزف الجيتار وهو في الثامنة من عمره لفرقة بريسلي في عام 1954.

وكانت تلك الفرقة التي عرفت باسم “بلو مون بويز”، التي ضمت كذلك عازف الغيثارة بيل بلاك وضابط الإيقاع دي.جي.

وذكرت الصحيفة ذاتها أنه من المقرر أن يقام قداس، الخميس، في همبولت بولاية تنيسي لمور الذي أدرج اسمه في قاعة الشهرة لموسيقى الروك آند رول في عام 2000.