سياسة

الأربعاء,20 أبريل, 2016
سفير تونس بالجزائر: تظاهرة صفاقس عاصمة الثقافة ستتحدى دعاة الموت و ارادة الحياة ستنتصر

الشاهد_ تحدّث سفير تونس بالجزائر، عبد المجيد فرشيشي في تصريح لصحيفة “الشروق” الجزائرية على هامش حضوره حفل اختتام تظاهرة قسنطينة عاصمة للثقافة العربية 2015 عن الوضع الأمني بتونس حاليا وعن تظاهرة صفاقس التي ستكون عاصمة للثقافة العربية لسنة 2016.

وأكد السفير أن هناك ظروفا خاصة تم تجاوزها، معتبرا ما مرت به تونس مؤخرا كان عصيبا وقال :”إلى دعاة ثقافة الموت، نقول لهم إن إرادة الحياة هي التي ستنتصر،ونحن لا نقول إننا قضينا عليهم، فهناك استباق أمني لأي محاولة لاستهداف أمن وسلامة تونس واستقرارها، فكل يوم يتم القضاء على إرهابيين، أو تفكيك مجموعات إرهابية، المهم أن تستقر الشقيقة ليبيا.

وأضاف كل ما نأمله أن يتفق الإخوان في ليبيا، لإرساء وبناء المؤسسات، واستقرار ليبيا الشقيقة، في الأصل سيكون استقرارا لدولة تونس والجزائر بحكم الحدود، والامتداد الطبيعي فيما بين البلدين الشقيقين”.

وعن البلدان المشاركة في تظاهرة صفاقس، قال سفير تونس بالجزائر :”إن مشاركة الجزائر الشقيقة ستكون أكيدة، ومصر أيضا نظرا إلى العلاقات الوطيدة التي تجمعنا، وإن كانت هناك خلافات سياسية، فإنني أعتبر أن الثقافة هي رمز التواصل بين الشعوب.”