قضايا وحوادث

السبت,28 مايو, 2016
سفيان السليطي: النيابة العمومية أصدرت27 بطاقة إيداع بالسجن

الشاهد_ أفاد الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بتونس وقطب مكافحة الإرهاب سفيان السليطي في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء اليوم السبت بأنّ النيابة العمومية أصدرت منذ يوم الخميس 26 ماي الجاري تاريخ تلقيها لملف حادثة المنيهلة الإرهابية 27 بطاقة إيداع بالسجن ضد 27 موقوفا وأطلقت سراح 14 آخرين وأبقت 16 آخرين في حالة احتفاظ إلي حين استكمال عملية استنطاقهم يوم الاثنين القادم.

ونفى السليطي ما راج في عدد من وسائل الاعلام حول اطلاق سراح المتهم عادل الغندري المتورط الرئيسي في أحداث بن قردان مؤكدا أن النيابة العمومية أصدرت في حقه بطاقة إيداع بالسجن منذ يوم الخميس.

كما أصدر قاضي التحقيق المكلف بقضيتى أحداث بادرو وسوسة الإرهابية أصدر في حقه بطاقة إيداع بالسجن نظرا لضلوعه في هذه الأحداث حيث كان من بين المخططين والفاعلين الأساسيين في العمليتين الإرهابيتين اللتين شهدتهما تونس خلال سنة 2015.

وأضاف السليطي أنّ المتورطين في أحداث المنيهلة كانوا قد قدموا من مختلف أنحاء الجمهورية وتمركزوا في منازل بمنطقة المنيهلة استعدادا للسفر إلى سوريا وليبيا والقيام بأعمال إرهابية نوعية في تونس.