أهم المقالات في الشاهد

الأحد,18 أكتوبر, 2015
سفارة “إسرائيل” محاصرة بلندن و “رواية الكيان” مفضوحة

الشاهد_حاصر آلاف المتظاهرين سفارة ما يسمى بـ”إسرائيل” في العاصمة البريطانية لندن تنديدا بالاعتداءات المتكررة على الفلسطينيين و جرائم المستوطنين بحقهم، حيث بقي مدخل السفارة مغلقا لساعات.
وألقى عدد من البرلمانيين والنشطاء كلمات طالبوا فيها حكومة بلادهم بالتوقف عن الانحياز لإسرائيل، وعابوا على الإعلام البريطاني تبني الرواية الإسرائيلية التي تظهر الإسرائيليين دوما في صورة الضحية، بينما اعتبر ناشطون أن شرارة الانتفاضة الثالثة انطلقت في الأراضي الفلسطينية المحتلة.
النائب البريطاني السابق جورج غالوي وصف ما يجري في الأراضي الفلسطينية بأنها “انتفاضة ثالثة”، وأشار إلى أن الإعلام البريطاني يتناسى أن الشعب الفلسطيني يثور منذ خمسين عاما ضد احتلال غير شرعي، وهو حق قانوني إنساني تغيبه القنوات البريطانية الرسمية والخاصة “بشكل متعمد”.
وتعليقا على التظاهرة قال زاهر البيرواي مسؤول الإعلام والعلاقات العامة بالمنتدى الفلسطيني ببريطانيا أحد منظمي التظاهرة إن هذه التظاهرة والآلاف من الغربيين والعرب الذين شاركوا فيها تؤكد رفض الرواية الإسرائيلية باتهام الفلسطينيين بالإرهاب.
وبين البيرواي أن محاولة الحديث عن ظاهرة الطعن بالسكاكين على أنها المشكلة هو إما انقياد أعمى للرواية الصهيونية خوفا من مجموعات الضغط الصهيونية، أو محاولة للهروب من معالجة المرض الحقيقي وهو الاحتلال الاسرائيلي.
ورفع مصريون شاركوا في التظاهرة صورا تندد بزعيم الإنقلاب العسكري الدموي المصري عبد الفتاح السيسي، واتهموه بالتنسيق مع إسرائيل في التنكيل بالفلسطينيين وحصارهم، وطالبوا بمنعه من زيارة بريطانيا.