أخبار الصحة

الإثنين,9 مايو, 2016
سعيد العايدي: بإمكان طلبة الطب الموريتانيين مواصلة دراستهم في تونس

الشاهد_أكد وزير الصحة، سعيد العايدي، خلال جلسة عمل جمعته الاثنين بالعاصمة بنظيره الموريتاني كان بوبكر، أنه بإمكان طلبة الطب الموريتانيين مواصلة دراستهم في تونس، معلنا في هذا الخصوص، أنه سيتم فتح باب الترشح أمام الموريتانيين للمشاركة في مناظرة انتداب مساعدين استشفائيين جامعيين في الطب بكليات الطب التونسية.

واعتبر العايدي أن دفع التعاون التونسي الموريتاني في قطاع الصحة سيتيح تحسين آداء المنظومة الصحية في كلا البلدين، مشيرا إلى أنه سيتم في هذا الإطار وضع عدد من البرامج المتعلقة بالخصوص بالتكوين والبحث العلمي، فضلا عن تبادل الكفاءات من الاطارات الطبية وشبه الطبية بين البلدين.

ومن جهته، أكد وزير الصحة الموريتاني رغبة بلاده في الاستفادة من تجربة تونس في المجال الطبي، مشيرا إلى ما يواجهه القطاع الصحي في موريتانيا من إشكاليات أبرزها ارتفاع نسبة انتشار مرض التهاب الكبد الفيروسي صنف “ب” والأمراض المعدية.
وبين أن موريتانيا تسعى أيضا، من خلال هذا التعاون الثنائي إلى الاستفادة من التجربة التونسية في مجال زرع الأعضاء.

وتحول الوزيران، بعد هذا الاجتماع، إلى مستشفيي “عبد الرحمان مامي” و”محمود الماطري” بأريانة، حيث تم الاطلاع على مختلف الأقسام الطبية ومخابر صنع الأدوية التابعة للمؤستين الصحيتين.
يشار إلى أن وزير الصحة الموريتاني يؤدي زيارة عمل إلى تونس تتواصل من يوم 8 إلى 11 ماي الجاري.