سياسة

الأربعاء,5 أغسطس, 2015
سامية عبّو: كاميرا مراقبة و شهود عيان يثبتون “إختطاف” الأمن لموقوفين رغم إطلاق سراحهم

الشاهد_نفت سامية عبّو النائب بمجلس الشعب في تصريح صحفي صدور إذن قضائي من وكيل الجمهورية أمس لتجديد إيقاف مجموعة من المتهمين في قضايا إرهابية بعد إطلاق سراحهم من قبل قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بتونس.

وأضافت عبو أنه بعد الكشف عن حجم التعذيب الذي مُورس على المجموعة المتهمة بالضلوع في عمليات إرهابية من قبل أعوان الأمن وعملية اختطاف المتهمين من أمام المحكمة حاول الجهاز القضائي والأمني إخماد “الجريمة” حسب تعبيرها في إطار سياسة الهروب إلى الأمام.

وقالت عبو “أتحدى أية جهة أو شخص يثبت عكس ما صرحتُ به وأنا مستعدة للمواجهة دون تردد أو خوف مهما كانت التحديات”، مضيفة أن كاميرا المراقبة بالمحكمة الابتدائية وشهود العيان من المحامين دليل قاطع على كلامها.

يذكر أن سامية عبو كانت قد صرحت أمس في مجلس نواب الشعب أن فرقة أمنية مختصة قامت باختطاف 7 موقوفين بموجب قانون الإرهاب من المحكمة الإبتدائية بتونس العاصمة، بعد قرار قاضي التحقيق إطلاق سراحهم.