سياسة

الإثنين,6 يوليو, 2015
زهير حمدي: خطاب رئيس الجمهورية مهزوم و لا لهدنة إجتماعية

الشاهد_أفاد زهير حمدي الأمين العام للتيار الشعبي أن المكتب السياسي للحزب اجتمع صباح اليوم للنظر في آخر مستجدات الوضع الأمني في البلاد والتداول بشأن قرار رئيس الجمهورية إقرار حالة الطوارئ بالبلاد.

وقال ان المكتب السياسي استهجن “الخطاب المهزوم” لرئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي يوم أمس باعتبار ان البلاد في حالة حرب على الإرهاب وأن اليادات الحقيقية تثبت أن الدولة قوية في خطاباتها وليس عكس ذلك.

كما قال ان المكتب السياسي للتيار الشعبي عبّر عن رفضه أي إمكانية لفرض هدنة اجتماعية من طرف واحد، محذّرا من أي مسّ بالحريات.


هذا ودعا التيار الشعبي إلى مصارحة الشعب بحقيقة الأوضاع الأمنية وملاءمتها مع إقرار حالة الطوارئ.


ومن جهة أخرى، دعا المكتب السياسي للتيار الشعبي إلى تشكيل قوة إقليمية مشتركة بين تونس ومصر والجزائر تكون أداة كفيلة للقضاء على الإرهاب في المنطقة.


واشار زهير حمدي إلى أن التيار الشعبي يدعو إلى التعبئة الشعبية وفتح باب التدرب امام المواطنين المتطوعين حتى يتمكن الشعب من الدفاع عن تونس ومساندة قوات الأمن والجيش في حالة تسجيل اعتداءات على البلاد، دون أن تكون هذه التعبئة كبديل للمؤسستين الأمنية والعسكرية.