عالمي دولي

الأربعاء,29 يونيو, 2016
زعيم “العمال” البريطاني يرفض الاستقالة رغم خسارة الثقة

الشاهد_ أصر زعيم حزب العمال البريطاني، جيريمي كوربن، على الاستمرار في منصبه رغم قرار سحب الثقة منه، على خلفية الأزمة التي تعصف بالحزب بسبب تصويت بريطانيا لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وفي الاقتراع غير الملزم بنتائجه، صوت نواب حزب العمال في البرلمان بأغلبية 172 صوتا مقابل 40، ضد كوربين (67 عاما)، وهو ناشط يساري ينسب له تغيير الشكل الاجتماعي لأكبر أحزاب المعارضة في البلاد.

ورغم خسارته، أكد كوربن أنه لن يستقيل، وقال “لقد انتخبت في شكل ديمقراطي رئيسا لحزبنا من أجل سياسة جديدة من جانب ستين في المئة من أعضاء حزب العمال وأنصاره. لن أخونهم بالاستقالة”.

ويواجه كوربن، الذي قال إن التصويت “لا يتمتع بأي شرعية دستورية”، اتهامات من أعضاء حزبه بأنه لم ينظم حملة قوية لإبقاء بريطانيا داخل الاتحاد الأوروبي، ولن يقدر على الفوز بانتخابات عامة في المستقبل.

يشار إلى أن التصويت لصالح خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ضرب بتداعياته أيضا حزب المحافظين، الذي وعد زعيمه رئيس الوزراء، ديفيد كاميرون، بالاستقالة ليفتح المجال أمام سباق على زعامة الحزب.