الرئيسية الثانية

الأحد,21 يونيو, 2015
زعمة شكون حجتو اقوى ؟

الشاهد_في بعض الاحيان يستحب او يندب ولا نقول يجب لان الارتقاء الى الواجب لديه متطلباته الخاصة ، او لنقل في بعض الاحيان يجوز استدعاء خصومات المدونين لانها تعبر بوضوح وبشكل قريب عن شريحة كبيرة من الشارع التونسي ، ولان الصحافة التقليدية لا يمكن التعويل على عيناتها وبوصلتها لانها محشوة بالمال “المتلتل” الذي من شانه التشويش على الخلاصات السليمة ، من اجل ذلك نرفق هذا التراشق بين هيثم وياسين ، ونبرز وجهة نظر هذا وذاك ، خاصة وأننا في حضرة شخصين متنافرين متناقضين ، حيث اختار العياري الانحياز الى الثورة وشرعية 23 اكتوبر دون تردد ، بينما اختار المكي الالتحاق بجبهة الامارات وانخرط في عمليات الاعداد لانقلاب رمضان 2013 الفاشل .

 

 

*تعليق هيثم المكي
إيه عادة ياسين العياري قال لهم عالصباح “موجه الإرهاب و مستثمره و محلله حلزونيا ليحفظ مصالحه أسوأ للوطن بمرات ممن يضغط الزناد”، مبعد عدى النهار يوجه و يستثمر في العمليات الإرهابية متاع اليوم بطزينة ستاتوات لتصفية كل حسابات المؤتمر و المرزوقي عبر الأزمان…

ميسالش، حقو، فخار يكسر بعضو، أما بربي فهموني : ياخي موش هذا هو بيدو نفس الياسين العياري اللي عدى ثلاثة سنين تحت حكم الترويكا يقول لنا اللي الإرهاب يعملوا فيه التجمعيين و اليسار و نقابات الأمن و الإعلام لإسقاط الحكومة، و الفسبا يخدم فيها كمال لطيف، و الإغتيالات ينظم فيها السبسي، و عمليات الشعانبي ورائها رشيد عمار، و الأمونيتر يجيب لهم فيه لطفي نقض، و بالأمارة اللي قاعدين يتشدوا و يقولوا عليهم ارهابيين هوما سكارجية و زطالة ؟ ياخي موش هو بيدو كان يقول الإرهاب مسرحية و الإغتيالات ما تصير كان كي يفشل إسقاط الحكومة و كل ما فشل التجمع في ازاحة النهضة و المؤتمر تصير عملية جديدة ؟ تي هو ولا موش هو ؟

إذا كان “موجه الإرهاب و مستثمره و محلله حلزونيا ليحفظ مصالحه أسوأ بمرات ممن يضغط الزناد”، فما حكم من يوظف و يستثمر في دماء شهداء الوطن لتبرئة القتلة و الخونة، و إلصاق الجريمة بأبرياء لم يقترفوا أي ذنب سوى وجودهم في معسكر معارضي أسياده ؟ ما حكم من يتهم مرأة كيما بسمة بلعيد بدم راجلها، فقط لدفع تهم التقصير و التواطؤ عن أسياده ؟ ما حكم من يتهم قتيلا تدفن منذ أشهر كيما لطفي نقض بتنظيم عمليات ارهابية، لدفع تهمة القتل العمد عن أعوان أسياده ؟ ما حكم من يتهم قيادات الجيش الوطني بالإرهاب و الخيانة العظمى (من رشيد عمار لعبد الكريم الزبيدي لغازي الجريبي و غيرهم، انتي و الموسم) في طمبك الحرب، حتى يتقبل الرأي العام اقالتهم من طرف أسياده لاحقا، تمهيدا لوضع اليد على الجيش ؟ بربي هذاية الكل و غيرو أسوأ بقداش من مرة من ضغط الزناد ؟

آه أيه حقة نسيت، أكيد هذا الكل كذب و أنا نشوه في بطل الثورة خاطرني تابع السبسي و كمال لطيف و مروان مبروك و فريدوم هاوس و بابلو اسكوبار… إتفيه و أكهو
ملحوظة : 4 عمليات ارهابية صاروا اليوم، رقم عمرنا ما وصلنا له في تاريخ تونس الكل… باقيها Talk is cheap

 

 

*رد ياسين العياري

أبلغني شخص عزيز أن الشموس الناقص غلوة و أشياء أخرى هيثم المكي، جاء على ذكري، (الذاء مكسورة يعيشكم) و طلب مني إني نرد عليه.
قتله راني ما نكورش ديفيزيون دو، راني نلعب ناسيونال و نتفاعل مع الناس الفاعلة حكاما و معارضة، و الي حديثي مع أسيادو و عروفاته، و الي مجرد مجاوبته رفع لقدره و إعطائه لقيمة لا يستحقها..
شد السيد صحيح، و قلي إحسبو ماتش ودي، خذيت بخاطرو و هاو بش نجاوب هيثوم الشموس .

نبداو،
السيد موش عاجبه قولي إنه موجه و مستثمر الإرهاب أخطر من الإرهاب.
شوف أيها الأحمق،
الإرهاب في حد ذاته يقتل أقل برشة من حوادث المرور مثلا، لكن علاش الإرهاب خطر و آفة، موش عدد الضحايا هو الي يجعله آفة، خاطر كيما فهمتك يا غبي، الكياس يقتل أكثر، لكن توجيه الموت للحصول على نتائج سياسية و تغيير طريقة عيش الناس و قناعاتهم و تغييب تفكيرهم و قيادتهم من أكثر المشاعر تأثيرا (الخوف) هو الخطير.
نعطيك مثال، نعرف فهمك رزين.
الي يضغط على الزناد يقتل شخص.

الي يستعمل قتل الشخص باش يتهم فصيل كامل من التوانسةً، و يدفع للحقد و الكره دون حق، و يدز للإحتقان، ينجم يدخل البلاد في حرب أهلية يموتو فيها عشرين ألف أو يساهم في عودة السراق للحكم و هكاكة يموت وطن و حلم، فهمت يا أحمق كيفاش إستثمار الإرهاب و توجيهه أخطر من الضغط على الزناد؟ نعاودهالك بالشوي و الا سي بون فهمت؟

نواصلو الدرس،
ستاتوياتي كانت حول حفلة النداء و غياب جنازة رسمية للشهداء و حداد، هذا موش إستثمار للإرهاب يا غبي، هذاكا دفع لمكافحة الإرهاب، خاطر يا مسطك لما تستهين بمشاعر عائلات الشهداء، لما ما تعطيش للتضحية القدر الي تستحقه، لما تكرم محسن بيوش و ما تكرمش العباد الي تاكل في الكرطوش في بلاصة الشعب، تضعف برشة الروح المعنوية للعسكر و هذا خطر في مقاومة الإرهاب.

فهمت تو؟ توظيف و إستغلال الإرهاب هو الروز بالفاكية مثلا، الي عملتو أنا إسمو تبيين سوء تصرف الدولة في مكافحة الإرهاب، و هذا واجبي و حقي كمواطن.
المقارنة بين رئيس سابق و رئيس حالي، إسمها مقارنة موش تصفية حسابات، موش غلطتي أنا إنو المقارنة جات لصالح الرئيس السابق، كان بإمكانه التدخل لتأجيل الحفلة، تمسيخ صباطو و حضور جنازة، عدم توسيم البيوش من غدوة و الحكاية سخونة، لكنه لم يفعل، فاللوم على الكاراكوز و الي إنتخبوه و الي إستثمرو الإرهاب لإعادة إنتخابه، موش ليا أنا
نجي للب يا أخرق،

طول فترة الترويكا و حتى لتوة عندي نظرية على الإرهاب في تونس.
النظرية هاذي عندها أمور موضوعية تدعمها و تأيدها، و رغم علمي أنك متابع وفي جدا لكل كلمة نكتبها، إلا أنه يبدو إنه ما عندكش النباهة الكافية باش تنجم تستوعب هالنظرية، نعرفك ما كملتش قرايتك و المخ تخرته الزطالي لذا هاو بش نعاود نفسرهالك بالشوية، و نعطيك بعض العوامل الموضوعية، تسهلك الطبيعة كأكتيفيا.

المخابرات الجزائرية عندها تاريخ في إختراق و حتى صنع الجماعات الإرهابية، ثمة حتى جماعات الي فيها الكل جنود، و كانت تقتل في مدنيين جزائريين لفصل الحاضنة الشعبية متع الفيس.
كيف قريت معايا في الليسي قبل ما يطردوك، كانت مطالعاتك مقتصرة على مجلات البورنو، لكن كان تبدل الوضع توة، تنجم تشوف على القوقل تلقى عشرات الكتب و الشهادات لضباط جزائريين يفسرو و يوثقو الشيء هذا.
الجماعات هاذي، تستقطب شباب تحت رايات مختلفة، و يكون صانع الأجندا و الي يختار الأهداف، م المخابرات.

لما علي العريض يقول لن أستقيل و بعدها بساعة يتذبحو ثمنية جنود و يرجعو للدزاير سالمين غانمين، لما المرحوم بن مراد يقتل بعد حديثه عن الجزائر، لما تكون كل عملية إرهابية عندها أجندا سياسية تساعد طرف بعينه، لما يكون الموقف المعلن للجزائر عبر الوزير الأول هو العداء للربيع العربي خوف العدوى، يضهرلي فرضية إنه الإرهاب في تونس تحرك فيه أجندا مخابرتية لأسباب سياسية، تولي فرضية تستحق الدرس، خاصة أنه الضواهري أعلن دون أن يحشم أن تونس أرض دعوة موش أرض يرفع فيها السلاح و رغم ذلك صارت العمليات.

من غير ما ندخل في إختيار الأهداف، و علاش فلان موش فلتان، و غياب الفتوة من عند ما يعتبروه مرجعية، الشيء الي يخلي العمل المخابراتي صاحب الأجندا السياسية هو الأقرب للمنطق.
بالنسبة لليسار الي نتهم فيه، يضهرلي بعد شهادة عرفك السابق الي عييت غلام عنده تهزلو في طحين تشيب من هوله الولدان، لا موش التجمعي اللحاس متع تونيفيزيون، نحكي على نبيل القروي، دونك بعد شهادتو إنهم كانو مستعدين لقتل عشرين ألف تونسي مقابل إزاحة خصم سياسي، يضهرلي هانو بانلك و بطريقة سهلة حتى إنت تنجم تفهمها، إنه إتهاماتي ليها ما يبررها.

بالنسبة لكمال اللطيف الي حرقك عليه الحليب هو و نقاباته، هاو كتاب، أبدا بيه، كيف تكمله توة نزيدك كتب و مقالات صحفية جدية تقلك شكونو السيد هذا، نفوذه، علاقاته و تاريخه و علاقاته المخابرتية في تونس و خارجها
le supplice tunisien, ahmed manai
دونك السيد هذا، عنده المصلحة، و العلاقات مع الجزائر، و التاريخ المظلم في التآمر و التلفيق و الأعمال الإستخباراتية

فإمكانية تنسيقه مع المخابرات الجزائرية، نظرا لإلتقاء المصالح في إزاحة طرف سياسي و هدم الربيع العربي ، هي فرضية معقولة تستحق الدرس.
إش نعملك كي إنت قرائتك حدها مجلات البورنو؟
كان قبلت كاتب دولة وقت الي عرض عليا كمال اللطيف (هذا موثق و بالأدلة قدام قاضي تحقيق) راهو لسانك شوالق يمسحلي في صباطي كيما مسح صباط سليم عمامو، و الي ما عندو شاهد كذاب.. لا علينا،
بالنسبة للإعلام، قارن بين المواقف وقت الإرهاب في عهد الترويكا و عملية باردو مثلا الي الإرهاب وصل فيها للمدن، قارن بين -كيما فسرتلك م الأول- بين إستغلال و توجيه الإرهاب و بين الدعوات للوحدة الوطنية.

فهمت تو يا غبي؟
ما كنت أطرحه هو نظرية لها ما يؤسسها، مبنية على عوامل موضوعية.
بالنسبة لبسمة، الي لمناها عليه هو الكذب (طليقها موش راجلها) و التفليم الزايد (حتى امي تقتل راجلها بالإرهاب و تعرف اللوعة شنية و ما عملتش هكاكة) و الإتهامات المجانية الي كانت تنجم تكلف البلاد عشرين ألف قتيل، و قبضانها السوم في دم طليقها و بهامتها (هاو جابلها الباجي شكون قتل بلعيد محسوب)

بالنسبة للطفي نقض يا أعمى القلب، مصور بالفيديو يرمي في المولوتوف على العباد و مخزن العصي و الحجر في إتحاد الفلاحين، أكيد بش يعمل بيهم حفلة تنكرية، زايد، تقعد أعمى و لو جابولك الفيديو
باش ما نقعدش نجاوبك على كل وحدة، ديجا برشة عليك هكة و كتبتلك أكثر مما تستاهل بالنسبة للحاس ديفيزيون دو، هاني نحسب فيه رفع أمية و تأطير فروخ بزاق و ببوش بومصة : كلامك الي نسبته ليا باطلا فيه برشة مغالطات و تركيب، و لعلمك لا سيدك الجريبي و لا الزبيدي و لا تاج راسك و منتهى طحينك رشيد عمار و لا بقية الي تلحسلهم مجانا، ما قال على كلمة ملي كتبته غالط، بالعكس، ضباط سامين أكدوه تحت القسم و هذا موثق قدام قاضي، أما مدام شاد صحيح تلوج على حكم الي قال فيهم هكاكة (رغم إنه كلامك غالط، و ما كتبت هانو منشور، لكن موش مشكل، ماك ديفيزيون دو نشجعوك)، حكمه هو حكم الي قال النهضة متورطة في قتل بلعيد و خذا من عند نوابها تزكيات باش يترشح للرئاسة،و الي قال غنوشي أساسان و عمل معاه إئتلاف حاكم.

و كي حارقك الحليب على الجيش الوطني الي يحارب في الإرهاب.. برى عدي عامك يا بصاص تره.. مزال عمرك و ماكش عضد عايلة و تتسمى بالقانون متهرب م الخدمة العسكرية..
ريت كي إنت بصاص و فلام برك.. كان الفم الحارق..
يضهرلي بالنسبة لدرس أول يزيك، فهتك كيفاش إستغلال الإرهاب أخطر م الإرهاب، كيفاش نحارب في الإرهاب مانيش نصفي في حسابات، و الي نظرية تورط أطراف مخابرتية بالتنسيق مع أطراف تونسية و إستثمار أطراف أخرى هي نظرية جدية، و خذيتك على قد عقلك في بقية تخلويض لحاس الباقي.

التفيه، خليناها بالتنخيمة في فمك الخامج بالكذب و لسان التلحيس متاعك.
أنا عارف الي مشكلتك نفسية بالأساس، ملي طردوك م الليسي، و بعد شديت الحبس زطلة و بعد بعت روحك لحاس ياخي جات الثورة و طلعت بصاص، أنا نعرف ما لا يعرف الآخرون، لذلك ديما نسايسك، و نراعيك لضروفك الخاصة و .. “الي تشد بالسيف… ما عطاش” فهاو موش بش نحسبك عطاي يا شموس، موش بش نحسبك عطاي.

و السلاااااام.
ميسالش، باش ما تباتش مريض، إحسب روحك إنت ربحت، نسمحلك، ربع ساعة كاملة نكتب في رد عليك، يكفيك فخرا، هيا، هز كورتك و طير ألعب قدام داركم تو

—–

 

 

نصرالدين السويلمي