أخبــار محلية

الأربعاء,30 سبتمبر, 2015
رمادة: حجز سيارتين محملتين بالأسلحة

الشاهد _ عثرت دورية تابعة للحرس الوطني، حوالي الساعة الرابعة من صباح اليوم الأربعاء 30 سبتمبر 2015 جنوب مركز الحرس الحدودي بالمنزلة بالمنطقة الحدودية العازلة، على سيارتين نوع تويوتا، الأولى عالقة بالساتر الترابي وبداخلها 10 أسلحة كلاشنكوف و8 صناديق ملآنة بالذخيرة والثانية منقلبة داخل الخندق وعلى متنها رشاش ثقيل عيار 14.5 مم و4 رمانات يدوية.

 وحسب ما أفاد مصدر امني في تصريح إذاعي فقد تصدت قوات الأمن من الحرس الوطني للسيارات الثلاث بإطلاق النار، حيث عادت سيارة إلى ليبيا أما السيارتين المتبقيتين فقد تم حجزهما محملاتا  بالأسلحة.

وأشار بلاغ صادر عن وزارة الدفاع أن عنصرا تابعا للهندسة العسكرية يقوم حاليا بالتعامل مع السيارتين للاشتباه في تفخيخها بعد تعطلها بالحواجز.

وجاء في البيان أنّ تشكيلات مشتركة من الجيش والحرس الوطنيين قامت يوم أمس، بحجز سيارة تهريب بمنطقة المقيسم بقطاع بنقردان، على مستوى الحدود التونسية الليبية، كانت قد علقت بإحدى السباخ بعد استحالة تجاوزها للساتر الترابي، وقد قام المهربون بمحاولة منع التشكيلات المشتركة من الاقتراب من السيارة بإطلاق النار عليها من داخل التراب الليبي، إلا أنها ردت الفعل وأجبرتهم على التوغل داخل التراب الليبي. وقد تم العثور على 1560 علبة معسل مهربة تزن كل علبة 6 كلغ.