أخبــار محلية

الثلاثاء,16 يونيو, 2015
ركّاب القطار يروون تفاصيل مرعبة…عدد القتلى أكبر من المصرح به و الحماية المدنية وصلت متأخرة

الشاهد_حادث أليم من بين أكبر و أشنع الحوادث الطرقات التي تشهدها البلاد جد صبيحة اليوم الثلاثاء 16 جوان 2015 بمدخل العاصمة و أدى حسب حصيلة أولية إلى مقتل 15 شخصا و إصابة نحو 70 بجروح متفاوتة الخطورة في إصطدام قطار ركاب بشاحنة كبيرة.

وقال شهود عيان من بين ركاب القطار في تصريحات صحفية أن القطار كان يسير بسرعة مفرطة جدا إضافة إلى اكتظاظه بالركاب، مشيرا إلى أن بعض الركاب قتلوا بعد سقوطهم من الأبواب.

و أكد الركاب أنهم عاشوا حالة من الرعب و أن الحماية المدنية ووحدات الأمن وصلوا متأخرين لمكان الحادثة أما في ما يتعلق بعدد القتلى فقد أبرزوا أن عددهم كبير جدا ويفوق الـ 14 كما تم التصريح به.

ومن جهة أخرى، بين أحد متساكني المنطقة أنه لم يكن هناك حارس أو حاجز في المفترق، مضيفا أن عديد الركاب قتلوا في الحادث جراء سقوطهم من الأبواب المفتوحة و انتقد الوصول المتأخر للحماية المدنية وقوات الأمن التي قامت عند وصولها بتفريق المتجمهرين.