مختارات

الأربعاء,2 سبتمبر, 2015
رفضا للاجراءات الجديدة التى اتخذتها السلطة الجزائرية… عائلات جزائرية تلجأ لساقية سيدي يوسف

الشاهد_على غرار الإجراءات التي اتخذتها السلطات الجزائرية في إطار مقاومة تهريب المحروقات و السجائر عن طريق الحدود المشتركة بين تونس و الجزائر بمنطقة الخروبة بمعتمدية ساقية سيدي يوسف من ولاية الكاف، قام أهالي العائلات الجزائرية القاطنة بالجوار بإحتجاجات مكثفة رفضا لهذه الإجراءات ما دفعهم لإجتياز الحدود و دخول البلاد التونسية.

جدير بالذكر أن هذه العائلات تسترزق من هذه التجارة ، أي تجارة المحروقات و السجائر على الحدود الجزائرية التونسية.

و للتصدي لهذه الإحتجاجات ، توجهت القوات الأمنية و العسكرية التونسية لمنطقة الخروبة للقيام بالإجراءات اللازمة.