عالمي عربي

الأحد,7 يونيو, 2015
رغم قبولها دعاوى اعتبار قطر وتركيا داعمين للإرهاب..نيابة السيسي ترفض إلزام الحكومة بمنع الإساءة للسعودية

الشاهد_قرر النائب العام المصري المستشار هشام بركات، السبت، حفظ بلاغ طالب بإلزام الحكومة المصرية بمنع الإعلام المصري من الإساءة للمملكة العربية السعودية.

يأتي ذلك في وقت تتعرض فيه السعودية لاتهامات متواصلة من قبل إعلاميين مقربين من رئيس الانقلاب عبدالفتاح السيسي برعاية الإرهاب في سوريا، وتدمير اليمن، وتغذية الفكر الإرهابي والجماعات الإرهابية بالمنطقة.

وقال مراقبون إن قرار النائب العام المصري بحفظ البلاغ يعني إعطاء ضوء أخضر لاستمرار مهاجمة السعودية في الإعلام المصري، وإضفاء حماية على من يفعل ذلك، في الفترة المقبلة.

وذكر البلاغ أن الأيام الماضية شهدت هجوما من بعض الإعلاميين بالقنوات الفضائية المصرية على المملكة العربية السعودية، والتطاول على الملك سلمان شخصيا، و مسؤولين سعوديين آخرين.

وأشار إلى أن بعض مقدمي البرامج زعموا أن الإرهاب نابع من السعودية، ما يعد تطاولا على الشعب “الشقيق”، وإساءة بالغة تهدد علاقة القاهرة بالرياض، فضلا عن دعوة أحد الإعلاميين الحكومة المصرية إلى فتح علاقة سياسية بين مصر وإيران، تهديدا للمملكة العربية السعودية، وهو الأمر الذي يتسبب فى قطع العلاقات بين البلدين.

كما قضت محكمة الأمور المستعجلة، السبت، بعدم الاختصاص في دعوى اعتبار حركة المقاومة الإسلامية (حماس) حركة إرهابية.

وفي المقابل، دعا الإعلامي السعودي، جمال خاشقجي، بلاده للتدخل لوقف تجاوزات الإعلام المصري ضد المملكة.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.