سياسة

الجمعة,21 أغسطس, 2015
رضوان المصمودي : لست وكالة أنباء ليتم مقاضاتي ولا يجب قمع حرية التعبير على الفايسبوك

الشاهد_قدم رئيس مركز دراسة الإسلام والديمقراطية رضوان المصمود اعتذاره من الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمة الهمامي، مبينا أنه تثبت من أن المعلومات التي وصلته بخصوص أن الهمامي هو المترشح للإنتخابات الرئاسية 2014 المتحصل على مصادر تمويل أجنبية في تدوينة على موقع التواصل الإجتماعي الفايسبوك، لا أساس لها من الصحة.

وقال المصمودي انه تقدم بالاعتذار من الهمامي قبل أن يعلم بنية هذا الأخير مقاضاته، قائلا:”لست وكالة أنباء ليتم مقاضاتي ولا يجب قمع حرية التعبير على الفايسبوك”.

وكان حمة الهمامي قد اعلن اليوم الجمعة، أنه قرر مقاضاة المصمودي إثر تدوينة فله على موقعه الخاص على الفايسبوك قال فيها أن حمة الهمامي هو الذي تحصل على هذه التمويلات.

وطالب الهمامي من دائرة المحاسبات كشف الحقيقة للرأي العام لإيقاف ما وصفه”بحملات دنيئة تخدم أجندات خسيسة”، حسب ما ورد في بلاغ صادر عن المكتب الإعلامي لحمة الهمامي.

ونذكر أن دائرة المحاسبات نشرت تقريرا يفيد أن أحد المترشحين للإنتخابات الرئاسية 2014 تحصل على مصادر تمويل أجنبية تقدر ب4،6 مليون دينار وانه لم يتم بعد التثبت إن تم إستعمال هذه الأموال في الحملة الانتخابية أو لا.