أهم المقالات في الشاهد

الإثنين,29 فبراير, 2016
رضا بالحاج يبدأ “مهمّة الإنقاذ”

الشاهد_بعد تعطّل و تعطيل على خلفيّة الأزمة الخانقة التي مرّ بها الحزب في الأشهر الأخيرة اجتمعت نهاية الاسبوع المنقضي الهيئة السياسية لحركة نداء تونس و اتخذت جملة من القرارات من أجل تجاوز حالة العطالة التي تسيطر على الحزب رغم عقد مؤتمره التوافقي في سوسة مطلع جانفي الفارط اهمها تنصيب رضا بالحاج كرئيس للهيئة السياسية بعد استقالته من الديوان الرئاسي، اضافة الى محافظة حافظ قائد السبسي على منصبه على رأس الادارة التنفيذية وفتح باب النقاش مع المستقيلين و المجمّدين لعضويتهم .

 

قرار الهيئة السياسيّة بشأن منصب رضا بالحاج جعل عدد من قيادات الحزب تتحدّث عن نهاية أزمة الحزب و عن عودة سريان الدماء في شرايين هياكل الحزب مجددا و لاول مرة منذ توليه منصب رئيس الهيئة السياسية لنداء تونس ، يجتمع اليوم الاثنين رضا بالحاج بمجموعة من القيادات المستقيلة من الهيئة السياسية والمجمدة لعضويتها من هياكل حركة نداء تونس.

فوزي اللومي، الذي أسّس تيار الأمل قال في تصريح صحفي اليوم الاثنين ،ان الاجتماع ،الذي سيكون حاضرا فيه ، سيمكن من التشاور بشأن جملة من التوافقات التي كان من المفروض التقيد بها خلال مؤتمر سوسة اضافة الى اعادة توزيع المهام والصلاحيات بين أعضاء الهيئة السياسية وتابع بالقول انه بعد الاجتماع الاول الذي سيعقد اليوم سيتم دعوة الهيئة السياسية الى الاجتماع بتشكيلتها الجديدة، ومن ثم يتم دعوة المكتب التنفيذي للاجتماع .

إجتماع مهمّ اليوم الإثنين بين رضا بالحاج و القيادات الغاضبة في نداء تونس قد يكون إنطلاقة قويّة للأخير على رأس الحزب ليخرجه من دوامة الصراعات و التجاذبات.