رياضة

السبت,2 يناير, 2016
رسالة سليم الرياحي لجماهير النادي الإفريقي

وجه سليم الرياحي رئيس النادي الإفريقي رسالة إلى جماهير الفريق في تدوينة له على موقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك” بمناسبة العام الجديد و وضعية النادي الحالية.

و فيما يلي نص التدوينة :

كان تحملي للأمانة من خلال رئاسة النادي الافريقي لحظة فارقة في مسيرتي ، ومنذ اليوم الأول كبرت عائلتي وأصبحت تضمّ شعبا كبيرا و جمهورا لا مثيل له في العالم، كنت وفيا لرغبتي في التغيير طرحت في الجمعية أفكاري و عملت على تطبيقها على مراحل ، أصبح النادي بعد أربع سنوات كما أحببت ، قلعة مهابة و منظومة متماسكة مهما مرت بتقلبات و مهما طالتها الأزمات تبقى صامدة .

هنا ، أريد التأكيد لعائلة الافريقي على أمر مهم ، ليس إفريقي اليوم سهل المراس ، كان الرهان على هذا ، و حققناه ، إفريقي اليوم ” لا يقف على أحد ” و ليس مطمع الوصوليين و أصحاب المصالح الضيقة ، و لن يدخل الحديقة من يطمع في إمتيازات ، أو تقربا وتملّقا من السلطة ، و لن يمر بسلام من يريد به شرّا ، لذلك يجب أن تتغير “العقلية” على هذا الأساس ، فلا مجال للإحساس بالضعف، لسنا فريق الشعب فقط ، نحن الشعب ، اقوى سلطة ، و لن يدخل القلعة إلا من يخدمها … ، انتهت بالنسبة لي فكرة القطيعة بين “هيئة ” و “جماهير” ، كلنا واحد و كلنا في خدمة الإفريقي من موقعه . من جهتي سأبقى وفيا للجمعيّة من داخل أسوارها و من خارجها أيضا.

الآن و لكي أطوي هذه الصفحة أريد التأكيد على شيء ، أن نجاحاتنا لن تسرّ البعض و سيقلقهم كثيرا ما حققناه ليس كل الكلام يقال و لكن نجاحنا قد يزعج حتى الأقربين …

أعلم أنّنا نواجه بعض العثرات و المطبّات و أعلم أنّ المشاكل تسارعت و تنوعت و لكن ” اشتدي يا أزمة … تنفرجي ” و ستنفرج قريبا بإذن الله .. و كما قال الله تعالى ” ويمكرون ويمكر الله و الله خير الماكرين ” لقد تعوّدت على تحويل نقاط الضعف إلى قوة و من طبعي أيضا أن أقبل الرهان مع من يراهن على انهيارنا لأننا أقوى بكثير من هذه الظروف العابرة.

 

 

 



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.