عالمي عربي

السبت,15 أغسطس, 2015
“رايتس ووتش” تدعو لتحقيق دولي في “مجزرة رابعة”

الشاهد _ دعت منظمة هيومن رايتس ووتش، اليوم الجمعة، إلى إجراء تحقيق دولي بخصوص “مجزرة ميدان رابعة العدوية”، في مصر التي وقعت قبل عامين، وراح ضحيتها مئات المعتصمين المصريين.
وأشارت المنظمة في بيان لها، أن “المسؤوليين المصريين لم يعتقلوا حتى الآن أي من المسؤولين في الحكومة، أو أفراد الأمن الذين تورطوا في تنفيذ المجزرة، مؤكدة ضرورة أن يُشكل مجلس حقوق الإنسان، التابع للأمم المتحدة، لجنة دولية للتحقيق في المجزرة”.

وأكد البيان، ضرورة أن تقوم لجنة حقوق الإنسان الأفريقية، بتشكيل لجنة مشابهة للتحقيق حول أحداث “رابعة”.
وقال جو ستورك، أحد مسؤولي منطقة الشرق الأوسط في المنظمة، إن “عدم تحقيق العدالة لضحايا ميدان رابعة، والمجازر الأخرى، تُشكل الجرح النازف في تاريخ مصر”، مضيفًا: “من أجل المضي قدمًا في مصر ينبغي إجراء تحقيق في هذه الجريمة”.

وفي مثل هذا اليوم، 14 أوت 2013، فضت قوات من الجيش والشرطة بالقوة اعتصامين لمعارضي السلطات الحالية في مصر في ميداني “رابعة العدوية” (شرقي القاهرة)، و”النهضة” (غربي العاصمة)، ما أسفر عن سقوط 632 قتيًلا منهم 8 شرطيين حسب “المجلس القومي لحقوق الإنسان” في مصر (حكومي)، في الوقت الذي قالت منظمات حقوقية محلية ودولية (غير رسمية) إن أعداد الضحايا تجاوزت الـ 1000 قتيل.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.