سياسة

الجمعة,13 مايو, 2016
راشد الغنوشي..لقائي برئيس حزب الاتحاد الوطني الحرّ كان لتأكيد استمرارية الائتلاف

الشاهد_قال رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي، “لقائي برئيس حزب الاتحاد الوطني الحرّ، سليم الرياحي، كان لتأكيد استمرارية الائتلاف”، وذلك على هامش ندوة انتظمت لتقديم اللائحة الاقتصادية والاجتماعية للحركة.

وأكّد الغنوشي، في تصريح لإذاعة اليوم الجمعة 13 ماي 2016،أنّ مؤتمر حزبه العاشر المزمع عقده أيام 20 و 21 و 22 ماي الجاري سيتناول عدّة لوائح على غرار الاقتصادية والسياسية.

يٌشار إلى أن رئيس حزب الاتحاد الوطني الحر، سليم الرياحي، استقبل، أمس الخميس، في مكتبه رئيس حركة النهضة، راشد الغنوشي، بحضور القيادي بالحركة نور الدين العرباوي.

وحسب ما تم نشره على صفحة رئيس حركة النهضة، فإن اللقاء تمحور حول الوضع العام بالبلاد والصعوبات التي تواجه الائتلاف الحاكم  وسبل التغلب عليها.

ويأتي هذا الاجتماع بعد تلويح الوطني الحر بمغادرة الائتلاف الحاكم وذلك على خلفية انضمام 4 نواب مستقيلين من حزبه الى الكتلة البرلمانية لنداء تونس وهم كل من يوسف الجويني وعلي بالأخوة ونور الدين عاشور ورضا الزغندي.