عالمي عربي

السبت,20 فبراير, 2016
رئيس قسم التحقيقات بطرابلس..”مجموعة صبراتة كلّها من التونسيين ولا وجود لجنسيات أخرى “

الشاهد_كشف رئيس قسم التحقيقات بمكتب النائب العام بالعاصمة الليبية طرابلس، “الصديق الصور “، أن التحقيقات الأولية مع أحد الجرحى، الذي سمحت حالته الصحية بأخذ أقواله، “تفيد بأن أفراد المجموعة التي تم إستهدافها بالقصف في مدينة صبراطة، هم من التونسيين، ولا وجود لأشخاص من جنسيات أخرى معهم”

 

وحسب المصدر ذاته، فإن المجموعة التي استهدفها القصف الأمريكي فجر امس الجمعة، “كانت تتلقى تدريبات لتنفيذ عمليات إرهابية في تونس”، على حد روايته.

 

وبين “الصور” في تصريح هاتفي لوكالة تونس إفريقيا للأنباء،اليوم السبت، أن “الجريح اعترف كذلك بأن المجموعة التي تم إستهدافها تابعة لتنظيم الدولة (داعش)

 

وذكر أنه سيتم اليوم السبت، وبأمر من النائب العام الليبي، نقل الجرحى الخمسة إلى مستشفى طرابلس، معللا الاستماع إلى واحد منهم فقط بعدم سماح الحالة الصحية لبقية الجرحى بالتحقيق معهم. وقال إن “مسألة تسليمهم، ستتم بعد التنسيق مع السلطات التونسية “.

 

كما أوضح بأنه تم التعرف على هوية الجرحى وفق وثائقهم الشخصية، والإعترافات الأولية التي تم تسجيلها، مضيفا أنه سيتم إخضاعهم إلى فحوصات التحليل الجيني لمزيد التأكد من ذلك.