عالمي دولي

الجمعة,24 يونيو, 2016
رئيس الوزراء البريطاني بعد استفتاء: لن أقود سفينة الانفصال

الشاهد_ ألقى رئيس الحكومة البريطانية، دايفيد كاميرون، صباح اليوم الجمعة، خطاب “الهزيمة”، بعدما قرر البريطانيون في استفتاء مصيري جرى أمس، الخروج من الاتحاد الأوروبي، بنسبة قاربت الـ 52 في المائة.

وأكد كاميرون أنه لن يكون ربّان السفينة التي يقودها إلى الانفصال، مشيراً إلى أنه سيتنحى عن منصبه في أكتوبر المقبل، تاركاً القيادة لرئيس حكومة آخر كي يتابع خطوات الانفصال عن الاتحاد.

وبعد هزيمة معسكره الداعي إلى البقاء في الاتحاد، قال كاميرون إن إرادة الشعب يجب أن تحترم، غير أنه تمسك بموقفه القائل إن بريطانيا أقوى في الاتحاد الأوروبي.

وقال إنه التقى الملكة صباح اليوم، وأطلعها على الخطوات المقبلة المتوقعة.