عالمي دولي

الجمعة,20 نوفمبر, 2015
رئيس الوزراء الفرنسي: سنقيد بعض الحريات ونغلق بعض المساجد تعاطيا مع التهديدات الإرهابية

الشاهد _ دعا رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس، اليوم الخميس، البرلمان إلى المصادقة على مشروع قانون جديد للطوارئ يتضمن تقييدا للحريات العامة وإغلاق مساجد المتطرفين.

ونقلت وكالة الانباء الفرنسية، عن فالس، قوله أمام جلسة عقدت خصيصا لمناقشة مشروع القانون المقترح إنه “لابد من تمديد حالة الطوارئ ثلاثة أشهر حتى تكون لنا الصلاحيات بالتعاطي مع التهديدات الإرهابية”.

وأضاف أن القانون الجديد سيقيد بعض الحريات من أجل ضمان أمن الفرنسيين، ومن ضمن الإجراءات المقترحة “إغلاق مساجد المتشددين، وفرض الإقامات الجبرية بناء على الأنشطة الإلكترونية للأفراد المتشددين”.

ولفت رئيس الوزراء الفرنسي إلى أن بلاده تواجه حربا جديدة تتجاوز الحدود، مشيرا إلى وجود مخاطر شن اعتداءات بواسطة “أسلحة كيميائية أو بيولوجية”.

وأضاف أن “خيال العقول المدبرة فيما يتعلق بطرق الموت لا حدود له”، متعهدا بخوض المعركة ضد الإرهاب بكل حسم.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.