سياسة

الأربعاء,4 مايو, 2016
رئيس الحكومة: توجد ملفات تثبت وقوف حزبي الجبهة الشعبية والتحرير وراء احداث قرقنة و ستقدم للقضاء

الشاهد_ شددّ رئيس الحكومة الحبيب الصيد على وجود معلومات أمنية تثبت وقوف حزبي الجبهة الشعبية والتحرير وراء الاضطرابات الأخيرة في جزيرة قرقنة، كاشفا عن وجود ملفات تخص هذه المسألة سيتم تقديمها للقضاء.

وأوضح الصيد في حوار اذاعي اليوم الأربعاء 4 ماي 2016 أنّه لا علاقة للمنسق المحلي لحركة نداء تونس الموقوف بهذه الأحداث، .نافيا في هذا الصدد آي نية له في التشهير بالحزبين المذكورين.

وأضاف رئيس الحكومة أنّ حكومته تشتغل في كنف الوضوح والشفافية وأنّه لا علم له بوجود تآمر من بعض الأطراف بشأن موقعه على رأس الحكومة، نافيا ما يتم تداوله بخصوص إمهاله سنة لمواصلة مهامه.