سياسة

السبت,23 يناير, 2016
رئيس الجمهورية: “أيادي خبيثة” تسعى إلى زعزعة الأمن والإستقرار والبلاد ستتجاوز هذه الأزمة

الشاهد_أكد رئيس الجمهورية الباجي قايد سبسي خلال خطاب توجه به مساء امس الجمعة الى الشعب التونسي أن تونس ستظل قوية وأنها ستتجاوز هذه الأزمة قريباً، وأن الدولة ساهرة على أمن المواطن.

 

وأكد رئيس الدولة الى أن تونس مستهدفة من قبل “أيادي خبيثة” تسعى إلى زعزعة الأمن والإستقرار وأن التنظيم “داعش” الإرهابي يسعى لاستغلال الاحتجاجات لتنفيذ مخططات الارهابية.

 

وقال السبسي أن الاحتجاجات السلمية المنادية بتشغيل مشروعة لكن دون الإنزلاق إلى أعمل العنف والسرقة، موجه دعوة إلى الحكومة لإتخاذ الإجراءات الضرورية من أجل مكافحة البطالة بإقامة مشاريع توفر موطن شغل.مشيرا الى أن حظر التجول هو إجراء ضمن حالة الطوارئ يهدف إلى حماية الممتلكات العامة والخاصة من عمليات النهب داعيا إلى الإلتزام به.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.