عالمي دولي

الجمعة,26 يونيو, 2015
رئيس البرلمان الفرنسي يطالب أوباما بالاعتذار

الشاهد_طالب رئيس الجمعية الوطنية الفرنسية (البرلمان)، كلود بارتولون، الرئيس الأميركي باراك أوباما بالاعتذار إلى بلاده، بعد الكشف أخيراً، عن تنصت الولايات المتحدة على ثلاثة رؤساء فرنسيين.

بارتولون، أمس الخميس، وفي تصريحاتٍ إعلامية، قال “أدعو أوباما مجدداً لإلقاء كلمة أمام النواب الفرنسيين والاعتذار إلى فرنسا، بعد حالة الغضب التي تسببت بها عمليات التنصت في العديد من الدول يجب علينا تقييم ذلك بشكل جيد”.

كما أشار إلى أنَّ بلاده لن توقع في البرلمان الأوروبي، على مشروع الشراكة الأطلسية للتجارة والاستثمار بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، “ما لم تكن هناك بداية جديدة للعلاقات بين باريس وواشنطن”.

وكان موقع “ويكيليكس” قد نشر، خلال الأيام الماضية، وثائق تؤكّد تنصت الولايات المتحدة، وتحديداً وكالة الأمن القومي الأميركي، على المكالمات الهاتفية لـ3 من الرؤساء الفرنسيين (جاك شيراك، ونيكولا ساركوزي، وفرانسوا هولاند)، بين عامي 2006- 2012.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.