نقابات

الجمعة,4 مارس, 2016
رؤساء الاتحادات الجهوية لمنظمة الأعراف يساندون الهادي الجيلاني

الشاهد _ أعرب مجلس رؤساء الاتحادات الجهوية لاتحاد الصناعة والتجارة والصناعات التقليدية في بيان له عن انشغالهم ودهشتهم لكيفية التعاطي مع قضية الهادي الجيلاني الرئيس السابق للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية.

وأكد الرؤساء في بيانهم “أن المساس من الرئيس السابق في إطار تسييره للاتحاد هو مساس بالمنظمة واستقلاليتها وأهدافها”.

وفي التالي نص البيان:

على إثر التطور الخطير الذي شهدته قضية الهادي الجيلاني الرئيس السابق للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية في إطار تسييره للمنظمة يعرب أعضاء مجلس الاتحادات الجهوية عن انشغالهم ودهشتهم لكيفية التعاطي مع هذا الملف ويعتبرون أن الرئيس السابق للمنظمة يدفع اليوم ضريبة العمل التطوعي والإنساني وحرصه على تطوير المنظمة وطنيا وإقليميا وعالميا.

كما يؤكدون أن المساس من الرئيس السابق في إطار تسييره للاتحاد هو مساس بالمنظمة واستقلاليتها وأهدافها، خاصة وأن عمليات التدقيق المالي التي قام بها الإتحاد توصلت كلها إلى سلامة التسيير المالي في فترة تولي الرئيس السابق للمنظمة للمسؤولية علاوة على أن مسألة التسيير المالي كانت موضوع عرض على المؤتمر الوطني التي صادق عليها برمتها .
كما يجدد رؤساء الاتحادات الجهوية تأكيدهم وقوف كافة هياكل المنظمة وراء الهادي الجيلاني الرئيس السابق للمنظمة ويعربون عن تمسكهم بسيادة المنظمة واستقلاليتها وعن استعدادهم لاتخاذ كل الأشكال النضالية من أجل حفظ مصالح المنظمة والدفاع عن إستقلاليتها