أخبار الصحة

الأحد,7 أغسطس, 2016
دواء جديد قد يساعد على علاج أزمات الربو الحادة

الشاهد_ كشفت دراسة بريطانية أن عقارا تجريبيا يحمل اسم “فيفيبيبرانت” قد يساعد الاشخاص الذين يعانون أزمات ربوية حادة على تجاوزها.

وقام باحثون من جامعة ليستر البريطانية بفحص 60 مريضا يعانون الربو الحاد، رغم استخدامهم بخاخة الستيرويد وانتظام ترددهم على المختصين اعطوا نصف المجموعة قرصا من “الفيفيبيبرانت” لمدة ثلاثة أشهر على رأس أدويتهم المعتادة، أما النصف الاخر فواصل تناول الأدوية المعتادة بالإضافة لقرص بالسيبو.

ووجد الباحثون أن المرضى الذين تناولوا “فيفيبيبرانت” لديهم خلايا دموية أقل احتقانا في البلغم والممرات الهوائية، وهي من المؤشرات الرئيسية على الربو.

وقالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) التي نقلت نتائج الدراسة المنشورة في صحيفة لانسيت الطبية المعنية بأمراض التنفس، انه في التجربة المحدودة لم يعان المرضى الذين تناولوا العقارات من التهابات حادة في قصباتهم الهوائية، كما شعر بعض المرضى بالتحسن، بعد تناولهم العقار التجريبي، وهم ممن يعانون أزمات ربو يصعب السيطرة عليها.

وقالت جمعية مكافحة الربو الخيرية في بريطانيا أن نتائج الدراسة واعدة للغاية، لكن لا بد من الاحتفاء بها بتفاؤل حذر، مشيرة الى ان الربو يمكن أن يهدد الحياة، وقد توفي 1216 شخصا متأثرين بالربو عام 2014.

وأشارت الهيئة الى ان أكثر من 5 ملايين شخص في بريطانيا يعانون الربو، وهي حالة طويلة الأمد تؤثر على الممرات الهوائية في الرئتين وقد تسبب السعال وصوتا يرافق الشهيق والزفير وضيق التنفس.