عالمي عربي

الأحد,10 أبريل, 2016
دبي تكشف عن برج جديد بكلفة مليار دولار أطول من برج خليفة

الشاهد_ تخطط إمارة دبي من جديد لبناء برج تطمح أن يعيد رسم ملامح الأفق العمراني للمدينة. المشروع يقع في “خور دبي” وهو تصميم للمهندس المعماري ومهندس الإنشاءات والنحات والرسام الإسباني السويسري سانتياغو كالاترافا فالس، قام باختياره الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.

ويمثل البرج المحور الرئيسي لمشروع “خور دبي” التطويري العملاق الممتد على مساحة 6 كيلومترات مربعة والذي يبعد 10 دقائق فقط عن مطار دبي الدولي، بحسب ما ذكرت الشركة.

وقال محمد العبار، رئيس مجلس إدارة “إعمار العقارية” إن “البرج سيكون وجهة تستقطب الزوار من كافة أنحاء العالم للاحتفاء بالحياة، في الوقت الذي تستعد فيه دبي لاستضافة معرض إكسبو الدولي 2020”.

ويتوقع أن تبلغ تكلفة المشروع مليار دولار، ولن يُكشف في الوقت الحالي عن طول البرج، الا أن حساب شركة إعمار الرسمي على تويتر أعاد نشر تغريدة تشير الى أنه قد يكون أطول بقليل من برج خليفة.

ويستوحي البرج في “خور دبي” تصميمه من زهرة الزنبق ويحاكي في شكله تصميم المئذنة وهي معلم مشترك في الثقافات الإسلامية. ويحدد شكل البرعم البيضاوي معالم منصات المشاهدة في البرج. كما يتشابه ساق زهرة الزنبق النحيل مع هيكل البرج الذي روعي في التصميم الهندسي لقطره أعلى درجات الدقة والكفاءة.

ويرتبط الهيكل بأرضية المشروع عبر كابلات قوية، مستوحاة بدورها من شكل أوراق الزنبق. ويمنح تنسيق الكابلات هذا قوة كبيرة للهيكل، ويثبت “برعم” الزهرة إلى الأرض بدقة فائقة باستخدام أحدث المعدات الهندسية.

ويقدم البرج تجارب غير مسبوقة وإطلالات بانورامية كاملة على المدينة ومحيطها، وستكون “قاعة القمة” من أبرز معالم المشروع. كما يضم البرج منصات تمثل حدائق لكبار الشخصيات، تحاكي في أجوائها حدائق بابل المعلقة، أحد عجائب الدنيا السبع في العالم القديم.

وكانت “إعمار” قد كشفت عن وحدات سكنية فاخرة في “خور دبي” بما في ذلك “دبي كريك رزيدنسز” و”كريك سايد 18″ إضافة إلى منازل “هابر فيوز” في “منطقة الجزيرة” العصرية الحيوية ضمن المشروع.