عالمي دولي

الثلاثاء,3 مايو, 2016
داود أوغلو: نحن لا نريد صداما مع روسيا ولكننا لن نتردد في حماية أمننا

الشاهد_أكّد رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو أن بلاده قد تضطر إلى التدخل في سوريا بقوات برية إذا اقتضى الحفاظ على أمنها ذلك.

وأضاف أوغلو في حوار للجزيرة “إذا احتاج أمن تركيا لإرسال قوات برية إلى سوريا سنتخذ جميع التدابير اللازمة لحماية أمننا داخل تركيا وداخل سوريا من منطلق حقنا في الدفاع عن النفس وخاصة إذا استمرت هجمات تنظيم الدولة الإسلامية على الأراضي التركية”.

وعما إذا كانت تركيا ستفعل ذلك دون غطاء دولي، أوضح أوغلو أن هناك قرارات صادرة عن الأمم المتحدة لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية، كما أن لدى تركيا شرعية دولية ووطنية من باب الدفاع عن النفس، غير أنه أشار إلى أن تركيا تفضل العمل ضمن التحالف الدولي لأن مشكلة تنظيم الدولة ليست مشكلة تركية فقط”.

وعن موقف روسيا إذا دخلت تركيا مناطق التركمان في سوريا، قال أوغلو “تلك الأض ليست أرضا روسية وروسيا عضو بمجلس الأمن الدولي، وإذا اقتضت الضرورة سنتدخل لأننا نحن المهددون من قبل تنظيم الدولة وليست روسيا، ونحن لا نريد صداما مع روسيا ولكننا لن نتردد في حماية أمننا وسنستمر في دعم المعارضة السورية المعتدلة ضد تنظيم الدولة”.